أبو فرات شهيداً.. أحمد يوسف الجادر

كنا ناطرين بابا يجي عالبيت بعد معركة تحرير مدرسة المشاة يلي وعدنا يجي ويبقى معنا فترة طويلة لانو اخر ‏زيارة كانت قصيرة.‏

رجع بابا شهيد، عقيد الشهداء ابو فرات شهيداً جميلاً منتصراً بعد ان قاد معركة ثوار الخنادق في ‏مدرسة المشاة حقق النصر بتحريرها واستشهاده.‏

اليوم هو ذكرى السنوية الثامنة على استشهاد ابي رحمه الله تلك الفاجعة التي عجزت عنها الكلمات.‏

والله يا بابا ضجيج اليوم الذي رحلت فيه وصرخاته ‏لا تفارق مسمعنا لليوم، لقد مضى على رحيلك ثمان سنوات، لقد کنت لنا القدوة نستذكر سيرتك العطرة، ‏ووصاياك الحسنة، ودروسك الحكيمة، واخلاقك الحميدة، ان القلب ليحزن وان العين لتدمع وإنا على فراقك ‏لمحزونون، ترکت جرحاً عميقاً في صدورنا وفي ثورتنا.‏

ابي الغالي أنت اجمل ما كتب التاريخ افعالاً واقوالاً بالامس كنت معنا و اليوم تحت التراب ‏ولكن ستبقى في قلوبنا وقلوب كل الاحرار المخلصين لثورة الحرية والكرامة.‏

سيبقى تاريخ هذه اليوم اسود بتاريخ الثورة السورية

‏15\12\2012 استشهاد والدي يوسف الجادر ابو فرات.

‏15\12\2016 تهجير القسري لاهلنا في مدينة حلب.‏

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى