الأممُ المتحدةُ ترسلُ 72 شاحنةَ مساعداتٍ إنسانيّةٍ إلى إدلبَ

دخلت يوم أمس 72 شاحنةً محمّلةً بالمساعدات الإنسانية قادمةً من تركيا إلى محافظة إدلبَ شمالَ غربي سوريا.

وذكرت وكالة الأناضول أنَّ الأمم المتحدة أرسلت يوم أمس الأربعاء الشاحنات المحمَّلة بالمساعدات الإنسانية عبرَ معبر “جيلوه غوزو” المقابل لمعبر باب الهوى شمالي مدينةِ إدلبً.

ويوم أمس الأربعاء طالبَ الرئيس الأمريكي جو بايدن نظيرَه الروسي فلاديمير بوتين بضرورة فتحِ ممرٍّ إنساني في سوريا لمرور المساعدات الإنسانية واستمرار وصولها عبرَ الحدود، وذلك على هامش القمّة التي جمعتْهما في جنيف بسويسرا، فيما لم يحصلْ بايدن على التزامٍ من بوتين يضمن وصولها إلى المدنيين في الداخل.

وتسعى الولايات المتحدة وعدَّةُ دولٍ أعضاء في مجلس الأمن لتمديد عملية وصول المساعدات الإنسانية إلى نحو ثلاثة ملايين سوريٍّ شمالَ البلاد.

يُشار إلى أنَّ روسيا تحاول إيقافَ دخولِ المساعدات الإنسانية عبرَ معبرِ باب الهوى شمالي مدينة إدلبَ، متذرّعةً بضرورة أنْ تكون تحت إشراف حكومة “نظامِ الأسد” ويتمَّ تحويلها عبرَ معبر نصيب الحدودي مع الأردن ، وكان مجلس الأمن. قد قلَّص العام الماضي نقاطَ عبور المساعدات عبْرَ الحدود إلى سوريا إلى نقطة عبور واحدة فقط بعد أنْ كانت 4 نقاط نتيجةَ الضغطِ الروسي الصيني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى