الجولاني: لا نتوقّعُ هجوماً بريّاً من العدوِّ باتجاهِ جبلِ الزاويةِ

خاص- جريدة شامنا

عقد القائد العام لهيئة تحرير الشام “أبو محمد الجولاني” لقاءً مع عددٍ من الناشطين الإعلاميين في إدلب، للحديث عن آخر التطوّرات بخصوص التصعيد المستمرّ من قِبل روسيا و(نظام الأسد) شمالَ غربي سوريا.

وأفاد مصدر خاص لـ”جريدة شامنا” أنَّ الجولاني قال خلال لقاء الناشطين الإعلاميين بأنَّه: من غير المتوقّع أنْ تقومَ روسيا و(نظامُ الأسد) بهجوم بريٍّ باتجاه جبل الزاوية في الوقت الراهن، مشيراً إلى أنَّه لا يمكن استبعادُ التصعيد في وتيرة القصف.

وأوضح المصدر أنَّ الجولاني أشار إلى أنَّه تمَّ تحصينُ جبل الزاوية وباقي الجبهات بألوية عسكرية، وأنَّهم على استعداد لكلِّ الاحتمالات في التعامل مع أيِّ تحركات للعدو.

وأضاف أنَّه: تمَّ تطويرُ القوات العسكرية لا سيما في القتال الليلي، بالإضافة إلى اكتساب أسلحة جديدة ونوعيّة لم يفصحْ عنها، وتنظيمُ الفصائل ضمن غرفة عمليات مشتركة، استعداداً لأيِّ معركة محتملة.

وأوضح الجولاني خلال لقائه الناشطين الإعلاميين بأنَّه: تمَّ الردُّ على قصف جبل الزاوية باستهداف تجمعات الـ(نظام) والروس ومرابضِ مدفعياته وغرفة عملياته مع تكبيده خسائرَ في الأرواح والعتاد.

وتأتي تطمينات القائد العام لهيئة تحرير الشام في وقت تشهد فيه منطقةُ جبل الزاوية حملةَ تصعيد مستمرٍّ من قِبل روسيا و(نظام الأسد) أدّى إلى استشهاد 82 مدنيّاً بينهم 23 طفلاً و16 امرأةً، ومتطوعان من الدفاع المدني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى