الناطقُ باسمِ الجيشِ الوطني لـ”شامِنا” : جاهزونَ في أيِّ وقتٍ لأيِّ معركةٍ شمالي سوريا

تحرير: ليث العلي

أكّد الناطق باسم الجيش الوطني السوري الرائد “يوسف الحمود” أنَّ قواتِ الجيش الوطني جاهزةٌ في أيِّ وقتٍ لأيِّ معركة مرتقبة شمالي سوريا.

وقال حمود في تصريح خاص لـ”جريدة شامنا” :”نحن في حالة ثورية وخلال العشر سنوات الماضية حتى الآن فأيُّ جسمٍ عسكري يعتبر جاهزاً سواءً من نقاط رباط أو معسكرات تدريب”.

وأكّد حمود أنَّ الجيش الوطني السوري جاهزٌ على كافة خطوط الجبهة بغضِّ النظر عن أيِّ محور يتمُّ العملُ عليه.

ونفى الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني الأنباءَ التي تتحدّث عن عملٍ عسكري محتمل خلال اليومين القادمين، وأكَّد أنَّ وكالة “سبوتينك” هي من نشرت هذا الخبر.

وأوضح مصدرٌ خاص في الجيش الوطني السوري لـ”جريدة شامنا” أنَّ تركيا أبلغت قادة الجيش الوطني برفعِ الجاهزية منذ ثلاثة أيام، تحسّباً لأيِّ عملية مرتقبة قد يشنُّها الجيشان التركي والوطني السوري ضدَّ مواقع (ميليشيا قسد) شمالي سوريا.

تجدر الإشارة إلى أنَّ الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” أكَّد خلال شهر تشرين الأول الماضي أنَّ قواته ستشنُّ عملية عسكرية ضدَّ (ميليشيا قسد) خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أنَّ صبرَ بلاده نفدَ من استفزازات (قسد).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى