بينهم سوريونَ… تونسُ تنقذُ مهاجرينَ من الغرقِ في البحرِ المتوسط

تمكّنتْ فرقُ البحرية التونسية يوم أمس الأحد من إنقاذ أكثرَ من 100 مهاجر بينهم سوريون، وذلك بعد غرقِ مركبهم في البحر الأبيض المتوسط.

وذكرت وزارة الدفاع التونسية في بيانٍ لها أنَّها تمكّنت من إنقاذ 178 مهاجراً بينهم سوريون ومن عدّة جنسيات أعمارُهم بين 15 و47 سنةً من بينهم 4 نساءٍ، وذلك عبر ثلاث عمليات.

وأوضحت أنَّها في العملية الأولى تمكّنت من نقل 102 من المهاجرين وجثتين على متن قاربٍ جرّار بعد غرق مركبهم بالقرب من مدينة “تاقرماس”، كما استطاعت في العملية الثانية إنقاذَ 15 آخرين بعد تسرّب المياه إلى داخل المركب وفي العملية الثالثة إنقاذ 61 آخرين وذلك قبالة سواحل مدينة “بن قردان”.

وأشارت إلى أنَّ جميعَ المهاجرين انطلقوا من مدينة “زوارة” الليبية بهدف الوصول إلى أوربا عبرَ البحر.

وأحصت الأمم المتحدة وفاةَ ما لا يقلُّ عن 760 شخصاً في البحر المتوسط في الفترة ما بين كانون الثاني 2020 وأيار 2021.

وفي الـ13 من الشهر الجاري أوقفت البحريةُ اللبنانية 9 سوريين كانوا على متن مركبٍ قُبالة شواطئ طرابلسَ شمالي لبنان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى