تحذيراتٌ من تصاعدٍ جديدٍ بإصاباتِ كورونا في شمالِ غربِ سوريا

تحرير: حسين أحمد

ارتفعت حصيلة الإصابات المسجّلة مؤخّراً بفيروس كورونا في الشمال السوري المحرَّر، وسطَ تحذيرات أنَّ الإصابات تسير بمنحى تصاعدي.

وطالب فريق “منسّقو استجابة سوريا” و”الدفاع المدني السوري” السكان المدنيين في الشمال السوري المحرَّر بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية من فيروس “كورونا” بعد ارتفاع عددِ الإصابات بالفيروس في شمال غربي سوريا.

وشدّد فريق “منسّقو الاستجابة” في بيانٍ، أنَّه من الضروري جداً الالتزام بالإجراءات الوقائية وتكثيف الجهود من أجل التأكُّد من الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وخاصةً في المناطق التي تشهد تزايداً في أعداد الإصابات.

مؤكِّداً أنَّ أعداد الإصابات ستتضاعف عدّةَ مرّات مالم يُتخذ إجراءاتٌ صارمة وبشكلٍ فوري للحدِّ من تفشّي الوباء.

كما أوصى السكان المدنيين في المنطقة بضرورة تلقّي لقاح فيروس كورونا المستجد، وفقَ الفئات المحدّدة من قبل الجهات الطبية، للمساهمة في تخفيف أعداد الإصابات خلال المرحلة القادمة.

وناشد الفريق الجهاتِ الدولية العملَ على تأمين الدفعات المتتالية من اللقاحات بشكلٍ أسرع لضمان الإسراع في عمليات التلقيح في شمالِ غربي سوريا.

من جانبه، أشار “الدفاع المدني السوري”إلى أنَّ الشمال السوري يشهد ارتفاعاً ملحوظاً بعددِ الإصابات بفيروس كورونا، مضيفاً أنَّ منحنى الإصابات يسير بشكل تصاعديٍّ في ظلِّ الاستهتارِ بإجراءات الوقاية و نقصِ الخدمات العامة وصعوبةِ تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي لاسيما في المخيّمات.

وتوقّع “الدفاع المدني” أنَّ الأيام المقبلة قد تشهد ارتفاعاً من جديد بما يفوق قدرةَ القطاع الطبّي المستنزف على الاستجابة لها.

وشدَّد على ضرورة اتباعِ المدنيين إجراءات الوقاية من الفيروس و”ارتداءِ الكمّامة والتعقيم”، ونوّه لأهمية التباعد الاجتماعي للحدِّ من فرص انتشار الفيروس.

كما حذَّرت مديرية الصحة في إدلب، من أنَّ منحى الإصابات يسير بشكلٍ تصاعدي ملحوظ، في ظلِّ الاستهتار بإجراءات الوقاية الواجب اتباعُها، إضافةً إلى نقصِ الخدمات العامة وصعوبة تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي، خصوصاً في المخيّمات التي تنتشر بشكلٍ كبير في مناطق شمال غرب سوريا.

وأعلنت شبكة الإنذار المبكّر والاستجابة تسجيل 328 إصابةً يوم الاثنين 16 آب في عموم المناطق المحرَّرة شمالَ غربي سوريا وبذلك بلغت الحصيلة الإجمالية للإصابات 28129، وعدد حالات الشفاء 23506 بعد تسجيل 38 حالةَ شفاء جديدة.

وأكَّدت الشبكة يوم الأحد أنَّها كشفت عن وجود 47 إصابةً ضمن إصابات كورونا بمتحور دلتا في شمال غربي سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى