أخر الأخبار

ترحيلُ أكثرَ من ألفِ لاجئٍ سوريٍّ من تركيا خلالَ الشهر الماضي

تحرير: رغد سرميني

الترحيل إلى سوريا بات من أكثرِ الإجراءات الشائعة التي تُفرض على اللاجئين السورييّن خلال السنوات الماضية، وسطَ التضييق عليهم بشكلٍ مستمرّ، خصوصاً من الناحية القانونية.

حيث كشفت “إدارة معبر باب الهوى” في إحصائيات أجرتها، عن ترحيل 1168 لاجئاً سورياً من تركيا خلال الشهر الماضي.

وذكرت “إدارة معبر باب السلامة”، أنَّ 386 شخصاً عادوا “بشكل طوعي” إلى بلادهم، بينهم 13 شخصاً كانوا قد دخلوا تركيا بطرقٍ غيرِ شرعيّة”.

وأطلقت السلطات التركية خلال الأسبوعين الماضيين، حملات أمنيّة في عدّة مناطق بولاية إسطنبول، بهدف ضبط مسألة الوثائق الرسمية للاجئين سورييّن وجنسيات مختلفة وترحيلهم من الولاية.

وقامت السلطات التركية خلال حملات شبه يومية، بتوقيف العديد من السوريين لا يحملون كملك اسطنبول في عدّة مناطق من المدينة، ومن ثم ترحيلهم، وسط انتقادات منظمات حقوقية دولية.

الجدير بالذكر، أنَّ ولاية إسطنبول تأتي بالمرتبة الأولى من حيث عددِ اللاجئين السورييّن المقيمين فيها، حيث يصل عددهم إلى 527 ألفاً و749 لاجئاً سورياً على الأقلّ، مشكّلين ما يعادل 3.5% من إجمالي سكان الولاية، وفقَ آخرِ الإحصاءات الرسميّة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى