تغنّى بقصفِ المناطقِ المحرّرةِ .. مصرعُ ضابطٍ طيّارٍ في (قواتِ الأسدِ) بحادثٍ مروريٍّ

تحرير: حسين أحمد

لقي طيّار بـ (قوات الأسد) مصرعه أمس السبت 21 آب، في حادث مروري على طريق حمص – دمشق، بحسب صفحات موالية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأعلنت الصفحات الموالية مصرع الملازم أول “عدي هاشم الرفيع” بظروف قِيل إنَّها بحادث سير، ووصفته بالمريع وهو في طريقه إلى قطعته العسكرية.

وينحدر الضابط القتيل من مدينة الرقة شرق سوريا، ويعمل قائداً لطائرة مروحيّة لدى قوى (الأسد) الجويّة.

ونشرت صفحات موالية، صوراً تظهر الضابط الطيار المعلن وفاته، وهو يرتدي البزّة العسكرية المخصّصة للضباط الطيارين في (قوات الأسد) ومنها إلى جانب طائرة حربيّة في قاعدة جويّة.

وتداول ناشطون منشوراً للقتيل على حسابه الخاص في فيسبوك في عام 2018، يتغنّى فيه بعمليات القصف الجوي بالبراميل المتفجّرة على مساكن المدنيين في جبل الزاوية وجسر الشغور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى