توضيحاتُ إدارةِ معبرِ “بابِ السلامةِ” بشأنِ إجازاتِ العيدِ

نفتْ إدارةُ معبر “باب السلامة” الحدودي، الأنباءَ التي تحدّثت عن فتحِ المعبر أمام السوريين المقيمين في تركيا لقضاء إجازة عيد الأضحى داخل بلادهم.

وقال العقيد “قاسم القاسم” مديرُ معبرِ باب السلامة لشامنا: مبدئيّاً لايوجد قرارٌ رسمي بمنعِ أو فتحِ معبر باب السلامة، وأشار العقيد أنَّ القرار يأتي من وزارة الداخلية التركية، وسيتمُّ إصدارُ بيان رسمي بقراراتها.

وأكَّد المعبرُ في بيانٍ عبرَ صفحته الرسمية على الفيسبوك، أنَّ بعضَ المواقع تداولت مقطعاً مصوّراً لمدير المعبر العقيد “قاسم القاسم” يتكلّم خلاله عن فتحِ التسجيل على إجازات العيد.

وأوضحتْ إدارة المعبر أنَّه حتى تاريخ هذا البيان لاجديدَ يُذكر بخصوص إجازة العيد، مشيراً إلى أنَّ المقطع المتداول للعقيد تمَّ تصويرُه خلال الإجازات السابقة.

واعتاد السوريون المقيمون في تركيا في كلِّ عامٍ خلال السنوات السابقة، على إجازات العيد التي تتيح لهم لقاءَ الأهل في المناطق المحرَّرة، ذلك بعد التسجيل في موقع إلكتروني والحصولِ على الموافقة، شريطةَ العودة ضمن الفترة المحدّدة.

غير أنَّ تفشّي فيروس كورونا حالَ دون ذلك، حيث حُرِمَ عشراتُ آلاف من السوريين المقيمين في تركيا للعام الثاني على التوالي من إجازة العيد، وزيارةِ ذويهم في الشمال السوري، بعد منعِ السلطات التركية فتحَ باب الإجازات العام الفائت بسبب إجراءات الحدِّ من انتشار فيروس كورونا.

ويبلغ عددُ السوريين في تركيا أكثرً من ثلاثة ملايين و585 ألفاً، منهم 496 ألفاً و561 شخصاً في ولاية إسطنبول.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى