حركةُ نزوحٍ لعشراتِ العوائلِ إثرَ التصعيدِ العسكري في درعا

رغد سرميني

استهدفت قواتُ (نظام الأسد) ليلة أمس الخميس 22 تموز، منازلَ مدنيين في أحياء درعا البلد بالرشاشات الثقيلة، في تصعيد لافتٍ لقوات (نظام الأسد).

وأفادت مصادر محلية في درعا، أنَّ الأمن العسكري و ميليشيات الفرقة الرابعة التابعة لقوات (نظام الأسد) استهدفت منازلَ المدنيين في أحياء درعا البلد بالمضادّات الأرضية وبشكلٍ عشوائي.

وأضافت المصادر، أنَّ حي المنشية في درعا البلد، شهد ليلة أمس، حركة نزوح باتجاه أحياء البحار والشهداء والنخلة وحي طريق السد، بعد استهداف (قوات الأسد) للحي بالمضادّات الأرضية.

ويواصل (نظام الأسد) إرسالَ تعزيزات عسكرية إلى درعا، بهدف تضييق الحصار المفروض على درعا البلد، حيث ما يزيد عن 11 ألفَ عائلةٍ محاصرة، في أحياء درعا البلد وطريق السد ومخيّمات درعا الواقعة ضمن درعا البلد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى