دراسة أمريكية تحدد ثلاثة عوامل حاسمة لانتشار كورونا

وكالات

جراء تفاقم أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا، أعادت حكومات الدول العالمية الإجراءات الوقائية، وقد حددت دراسة جديدة، نشرها باحثون أمريكيون في مجلة «ساينس» ثلاثة عوامل أساسية في انتشار فيروس كورونا بسرعة كبيرة.

وأكدت عالمة الأوبئة اليزابيث لي من كلية جونز هوبكنزبلومبرج: أن جزءاً كبيراً من عدوى فيروس كورونا، يحدث في المنزل.

وشدد العلماء في نص دراستهم: أن الاتصال المنزلي هو سبب رئيسي لانتقال الفيروسات للأجهزة التنفسية، وقد لفت الدراسة الانتباه إلى أن المؤسسات، التي تحوي عدداً كبيراً من الأشخاص كدور الإيواء والسجون، تكون مصدراً لانتشار الفيروس بسرعة كبيرة.

 فيما أشارت إلى أن السبب الثاني المساعد على سرعة انتشار كورونا هو الاختلاط أثناء الأحداث الكبرى، التي يجتمع فيها أعداد كبيرة من الناس.

ويعود السبب الثالث لسرعة الانتشار إقليميا ودوليا هو السفر، إذ أشارت الدراسة إلى أن التحكم بمنع السفر، ومنع التنقل، يبطئ انتشار الفيروس. ورأت الدراسة: أن القواعد الصارمة لقيود السفر، التي التزمت بها الصين، أدت إلى نجاحها في احتواء الفايروس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى