شهداءُ وجرحى جرّاءَ قصفٍ مدفعيٍّ من قِبلِ قواتِ الأسدِ جنوبَ إدلبَ

استهدفت قواتُ الأسد, اليوم الخميس 17 حزيران, قرى وبلدات جبلِ الزاوية بريف إدلبَ الجنوبي وسهل الغاب غربي حماة مما أدّى إلى ارتقاء شهداء وجرحى.

وقال مراسل جريدة شامنا بمحافظة إدلبَ, إنَّ قصفاً مدفعيّاً شنّتْه قواتُ الأسد صباح اليوم الخميس مستهدفةً قرى وبلدات إبديتا وبلشون وأرنبة في جبل الزاوية بريف إدلبَ الجنوبي مما أدّى إلى ارتقاء شهيدين وإصابة آخرين بجروح متفاوتة.

وأضاف المراسل, أن فرق الأسعاف والدفاع المدني عملت على إخلاءُ الجرحى وإسعافُ المصابين باتجاه المشافي الميدانية في مدينة أريحا وإدلب بسبب عدم وجود أيِّ مشفى طبّي بجبل الزاوية نتيجةَ القصف المتكرّر واستهدافِ المشافي الطبيّة من قِبل (نظام) الأسد وحليفه الروسي.

وفي سياق متّصلٍ أصيب شخصان مدنيان بجروحٍ جرَّاء استهدافِ سيّارة كانت تقلّهم بصاورخٍ موجّهٍ من قِبل قوات الأسد على طريق “زيزون المشيك” بسهل الغاب غربي حماة.

وتواصل قواتُ الأسد وحليفتُها روسيا بالتصعيد العسكري واستهدافها قرى وبلدات المدنيين تارةً بالغارات الجويّة وأخرى بالقذائف الثقيلة والصواريخ في انتهاك واضح لوقف إطلاقِ النار الذي جرى بين موسكو وأنقرةَ مطلعَ العام 2020.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى