صحيفةٌ: روسيا تمنعُ الطيرانَ الإسرائيلي من التحليقِ في أجواءِ سوريا

ذكرت صحيفة “الشرق الأوسط” أنَّ روسيا دعّمت النظام الجوي لـ(نظام الأسد)، وعمدت إلى منعِ الطيران الحربي الإسرائيلي من التحليق في الأجواء السورية في تغيّرٍ واضحٍ بتعامل موسكو مع “الاعتداءات المتكرّرة بسوريا “.

وأوضحت “الشرق الأوسط” أنَّ روسيا عزّزت من الدفاعات الجويّة التابعة لـ(نظامِ الأسد) بمعدّات حديثة وخبراء يتولّون الإشراف المباشر على عملها.

وأشارت إلى أنَّ وزارة الدفاع الروسية علّقت على الغارات الإسرائيلية التي استهدفت مركز البحوث في ريف حلبَ وموقع تمركز للقوات الإيرانية في مدينة القصير بالقرب من حمص، بأنَّ “الدفاعات الجويّة السورية تصدّت لهجومين وإسقاط الصواريخ المهاجمة” في 19 من شهر حزيران الماضي و22 من شهر تموز الجاري.

وبحسب مصدر روسي للشرق الأوسط بأنَّ هذا التطوّر له علاقة بمحادثات أجرتها موسكو مع الولايات المتحدة الأمريكية بعد القمة التي جمعت كلّاً من زعيمي البلدين “فلاديمير بوتين” و”جو بايدن”، مشيرةً إلى أنَّ روسيا صعّدت من اللهجة بشكلٍ واضح ضدَّ أيّ عملٍ عسكري يستهدفُ مواقعَ في سوريا.

ونوّهت بحسب المصدر إلى أنَّ إسرائيل علمت أنَّه تمَّ تفعيلُ الدفاعات الجويّة في سوريا بعد تدمير كلّ الصواريخ المطلقة وهو تغيّر بآليات التعامل مع هذا الملف، كما حمّل رسائل واضحة إلى الإسرائيليين بأنَّ الوضع تغيَّر.

الجدير بالذكر أنَّ روسيا كانت سابقاً تلتزم بالصمت إزاءَ القصف الإسرائيلي الذي كان يستهدف مواقع لـ(نظامِ الأسدِ) والميليشيات الإيرانية في سوريا، إلا أنَّ الأمر أخذ باتجاه تحوّل نوعي في تعامل موسكو مع الهجمات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى