صفحاتٌ مواليةٌ لـ (نظامِ الأسدِ) تنعي عناصرَ لقواتِ الأسدِ قضوا في درعا

تحرير: زين اليوسف

نعت وسائل إعلام موالية لـ (نظام الأسد)، اليوم السبت 31 من تموز، 6 عناصر لقوا حتفهم جرّاء المواجهات مع ثوار درعا، خلال الساعات الماضية جنوبي سوريا.

ونشرت صفحة “صوت صدى الساحل” الموالية، أسماء القتلى، وهم “قاسم رياض زاعور من بلدة الصميد بريف السويداء، وإسماعيل حمو من مدينة تلكلخ بريف حمص، وحيدر محمد الحسين من قرية الحميري بريف مصياف، وخضر فايز العجي من قرية ساقية نجم بريف حماة، وعلي أحمد العمر من قرية العشارنة بريف حماة”.

وسبق أنْ أعلن “تجمّع أحرار حوران” نقلاً عن مصادر مطلّعة ، مقتل 10 عناصر من قوات الأسد خلال الاشتباكات في مدينة جاسم شمالَ درعا على حاجز طريق “تلّ الجابية” غربي المدينة.

وكانت قوات الأسد وميليشياتها بدأت عملية عسكرية على أحياء “درعا البلد”جنوب سوريا، وحاولت اقتحامَ المنطقة من ثلاثة محاور، ودارت مواجهات عنيفة مع أبناء المنطقة أجبرت (النظام) على الانسحاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى