أخر الأخبار

ضحايا في قصفٍ جويٍّ روسيٍّ على ريفِ حلبَ

تحرير: رغد سرميني

استشهدت امرأةٌ وطفلُها وأُصيب أربعةٌ آخرون من أطفالها، جرّاءَ قصفٍ مدفعي لقوات (نظام الأسد) والاحتلال الروسي، لمنزل العائلة في قرية “كفرنوران” جنوبَ غربي حلب، اليوم الاثنين 15 من تشرين الثاني.

وقامت فرقُ الدفاع المدني السوري، بإسعافِ المصابين إلى المشفى وانتشالِ القتلى من تحت الأنقاض، وتأكّدت من خلوّها من إصابات أخرى.

وشنّت الطائراتُ الحربية الروسية، غاراتٍ جويّة استهدفت أطرافَ “مجدليا” و”دير سنبل” في جبلِ الزاوية جنوب إدلب، دون وقوعِ إصابات في صفوف المدنيين، بحسب الدفاع المدني.

ويذكر في الخميس الماضي، أنَّ طائرات الاحتلال الروسي قصفتْ مشاريعَ لتربية الدواجن بالقرب من مدينة معرّة مصرين في ريفِ إدلب الشمالي بعدّةِ غاراتٍ متتاليةٍ بصواريخَ شديدةِ الانفجار، أسفرت عن استشهادِ 5 مدنيين بينهم 3 أطفالٍ وامرأةٍ، وأصيب آخرون

وتشهد بلداتُ وقرى ريف إدلبَ قصفاً بريّاً وجويّاً مكثّفاً من قبلِ (قوات الأسد) وحليفتِها روسيا منذ مطلعِ شهر حزيران الماضي، على الرغم من اتفاقٍ يقضي بوقفِ الهجمات والعملياتِ القتالية في المنطقة بين روسيا وتركيا في شهرِ آذار من العام الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى