في جلستهِ الثالثةَ عشرة “مجلسُ التعليمِ العالي” يناقشُ أوضاعَ خرّيجي الجامعاتِ

تحرير:داريا العمر

عقد مجلس التعليم العالي في الحكومة السورية المؤقّتة دورته الثالثة عشرة مساء يوم الخميس، برئاسة الدكتور “عماد برق”، وبحضور رئيس الجامعة الدولية للعلوم والنهضة الدكتور “مازن السعود “وعددٍ من أعضاء مجلس التعليم العالي في المناطق المحرَّرة.


وناقش رئيس مجلس التعليم العالي “عماد برق” مع الحضور عدداً من القضايا المرتبطة بالتعليم العالي في الشمال السوري المحرَّر وفق جدول أعمالها المقرَّر عرضُه خلال الجلسة.


وبعد التداول والمناقشة أقرَّ مجلس التعليم العالي جملة من القرارات والتشريعات التي تساعد في الرقي بالتعليم العالي وتلبّي مطالبَ العديد من الطلاب وأعضاء الهيئة التعليمية في الجامعات المعتمدة في مجلس التعليم العالي.

كما تطرّق أعضاء المجلس والحضور للحديث عن خطة لدراسة أوضاع الخريجين من بعض معاهد الجامعة الدولية للعلوم والنهضة الخاصة، لاعتماد قرارات تخرّجهم، ودراسة أوضاع بعض المعاهد بالجامعة والرجوع إليها، وإحالة ملفّاتهم إلى اللجان المختصّة بمجلس التعليم العالي لبيان إمكانية افتتاحها أصولاً، ودراسة أوضاع برنامج الدراسات العليا “بجامعة الشام الخاصة” وإحالتها أيضاً للدراسة في اللجان المختصّة بمجلس التعليم العالي لبيان إمكانية افتتاحها اصولاً.


ومن الأمور التي تمّت مناقشتُها خلال الجلسة إمكانية إحداث درجة الماجستير لبعض الأفرع العلمية كالصيدلة والكيمياء بجامعة حلب في المناطق المحرَّرة، بالإضافة لاعتماد عددٍ من المذكّرات الموقّعة بين جامعة حلب في المناطق المحرَّرة ومنظمات المجتمع المدني، بما يخدم واقع التعليم العالي في الجامعة ويحسن من خدماتها المقدّمة للكوادر العلمية والطلاب، وتشريع قواعد النقل للطلاب المنقطعين او الراغبين بالانتقال الى الجامعات الحكومية.

واختتم المجلس اجتماعه بالتأكيد على ضرورة العمل الإيجابي والجادِّ لرفع سوية التعليم العالي في المناطق المحرَّرة، وتعزيزِ دور الجامعات لخدمة المجتمع.
ويحرص مجلس التعليم العالي على متابعة أوضاع التعليم في الشمال المحرَّر، والمشاركة في النشاطات الطلابية التي يقدّمها أبناء الجامعات وكوادرها التعليمية في المحرّر، ومنها مشاركة أعضاء مجلس التعليم العالي في حفلة تخرّج الدفعة الثالثة من طلاب معهد العلوم الشرعية في مدينة اعزاز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى