قادمةٌ من سوريا ومُعدَّةٌ للتهريبِ إلى السعودية.. السلطاتُ الأردنيّةُ تعلنُ ضبطَ موادَ مخدِّرةٍ

أعلنتْ السلطاتُ الأردنيّةُ امس الأربعاء, عن ضبطها 300 ألفَ حبّةٍ من المواد المخدِّرة جرى إخفاؤها داخل مركبة شحنٍ بهدف تهريبها لإحدى دول الجوار.

وصرّح مصدرٌ إعلامي حكومي في الأردن عن اشتباه الأجهزةِ الأمنيّة والجماركِ الأردنيّة بمركبةِ شحنٍ قادمةٍ إلى المملكة، حيث عُثر بعدَ تفتيش المركبة على 300 ألف حبّة مخدّرة، كانت قد أُخفيت في مخبأٍ سرّيٍّ داخلَ المركبة كما وتبيّنَ أنَّ تلك المركبة كانت محمّلةً بالفواكه، ومتّجهة إلى إحدى دول الجوار وما زال التحقيقُ مستمراً.

يُذكر أنَّ الجيش الأردني أعلن مراراً عن تمكّنه من صدِّ محاولات تسلّل إلى الأردن، كما تصدّى لعشرات المحاولات لتهريب المخدّرات والممنوعات إلى المملكة، حيث تمَّ ضبطُ الملايين من حبوب الكبتاجون المخدِّرة، وعددٍ من الذخائر والأسلحة.

وقدّم نظامُ الأسد تسهيلات كبيرة لتجار المخدّرات بمساعدة ميليشيا حزب الله اللبناني، حيث تعتبر سوريا الآن المنبعَ الرئيسي لتهريب المخدّرات في الشرق الأوسط وأوروبا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى