قادمة من سوريا.. الجيش الأردني يعلن مصادر مواد مخدرة وقتل 27 مهربا

فريق التحرير

أعلن الجيش الأردني، اليوم الخميس 27 كانون الثاني، مقتل 27 مهربا خلال محاولتهم إدخال مواد مخدرة من سوريا إلى المملكة.

وصرح مصدر عسكري أردني “أنه تم تطبيق قواعد الاشتباك المعمول بها حديثا مع المهربين الذين كانت تساندهم مجموعات أخرى مسلحة، ما أدى إلى مقتل 27 شخصا وإصابة عدد من المهربين وفرارهم الى العمق السوري”، بحسب ما نقلت وسائل إعلام أردنية.

وأضاف المصدر “وبسبب صعوبة الظروف الجوية وتراكم الثلوج، تم إجراء تفتيش أولي للمنطقة، وعثر على كميات كبيرة من المواد المخدرة، مشيراً أن عمليات البحث والتفتيش ما زالت قائمة للتأكد من خلو المنطقة من وجود أشخاص ومواد مخدرة”.

وأكد “أن القوات المسلحة الأردنية ماضية ومستمرة بتطبيق قواعد الاشتباك المعمول بها حديثاً وستضرب بيد من حديد وتتعامل بكل قوة وحزم مع أي محاولات تسلل أو تهريب لحماية الحدود، ومنع كل من تسول له نفسه العبث بالأمن الوطني الأردني”.

وتتكرر محاولات تهريب المخدرات إلى الأراضي الأردنية من سوريا، منذ سيطرة (نظام الأسد) على الجنوب السوري في العام 2018.

وكان أعلن الجيش الأردني، في 16 كانون الثاني، مقتل ضابط أردني وإصابة ثلاثة من حرس الحدود في اشتباكات مع مهربين على الحدود مع سوريا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى