مبادرةٌ تطوعيّةٌ في جرابلسَ لتعزيزِ وعيّ المجتمعِ بأهميّةِ القانونِ

حامد العلي

بدأ “فريقُ مبادرة جرابلس التطوّعي” حملةً في مدينة جرابلسَ شرقي حلبَ لتعزيز وعيِّ المجتمع بأهمية القانون، وفي محاولة لتطبيق الالتزام بالقوانين.

وفي تصريحٍ خاصٍ لـ”جريدة شامنا” قال “عدنان العيسى ” قائدُ “فريق مبادرة جرابلس” إنَّ الفعاليات التي قامت بها المبادرة في جرابلس تضمَّنت عدَّة أنشطة منها زياراتٌ إلى الجهات الفاعلة والمؤثِّرة في المدينة من سلطات محليّة ومنظمات المجتمع المدني، بالإضافة إلى إقامة جلسات حوارية بمشاركة الفعاليات المجتمعيّة.

وأضاف العيسى أنَّ بقيةَ الفعاليات كانت تتضمَّن توزيعَ بروشورات ورسمَ جداريات ونشرَ فيديوهات توعيّة، بالإضافة إلى تركيب عددٍ من اللوحات الإعلانية في مدينة جرابلس، والتي تركّزُ على توعية المجتمع.

وأوضح قائدُ المبادرة أنَّ الهدف من هذه الأنشطة، هو تعزيزُ وعي المجتمع بأهميةِ القانون وضرورةِ احترامه وكيفيةِ تطبيقه، وأثرِ ذلك على المجتمع، وكذلك إيضاح القوانين وتبيسطها ونشر ثقافة احترام الآخر.

وأشار العيسى إلى أنَّه يتمُّ التخطيطُ حالياً لتنفيذ أنشطة أخرى تهدف إلى تعزيز الوعي المجتمعي بخطورة المخدّراتِ وآثارها على المجتمع، كما سيكون هناك العديد من الأنشطة الأخرى، والتي تهدف إلى التخفيف من حدّة المشاكل والصعوبات التي تواجه كافة أفراد المجتمع ككلٍ وخاصةً الشباب منهم.

وفريق مبادرة جرابلس هو فريق تطوّعي مكوّنٌ من 17 شاباً وشابةً من سكّان المدينة من مقيمين ووافدين، وقد تمَّ تشكيلُه أواخرَ العام الفائت بدعم من وحدة دعم الاستقرار.

يُشار إلى أنَّ عدداً كبيراً من الفرق التطوعية بدأت تبرز أعمالها في المناطق المحرَّرة، والتي تتركّزُ خدماتها على تقديمِ المساعدات الإنسانية للمتضرّرين، وكذلك طرحِ العديد من المبادرات التي تهدف إلى الدمج المجتمعي بين مختلف سكان الشمال السوري المحرَّرِ، وكذلك تعزيزِ التعاون بين أفراد المجتمع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى