مظاهراتِ في المناطقِ المحرّرةِ نصرةً لمدينةِ درعا

خرجت عدة مظاهرات في المناطق المحرَّرة نصرةً لمدينة درعا التي تتعرّض منذ أيام لحملة عسكرية من قِبل الفرقة الرابعة التابعة لـ(نظام الأسد) مدعومةً بالميليشيات الإيرانية.

وأفاد مراسل شامنا أنَّ مظاهرات خرجت في مدن الباب وجرابلس شرقي حلب، كما خرجت مظاهرتان في مدينة عفرين وبلدة راجو بريفها، نصرةً لأهالي حوران ومطالبةً الجيش الوطني السوري بفتحِ الجبهات مع قوات الأسد.

ونظَّم أهالي محافظة إدلبَ مظاهرة حاشدة طالبت قادة الفصائل بفتحِ الجبهات مع قوات الأسد نصرةً لمدينة درعا، كما رفعوا لافتاتٍ تطالب المجتمع الدولي بوقفِ الهجمة التي تتعرّض لها المدينة من قِبل قوات الأسد وميليشيات إيران.

وأضاف مراسلنا أنَّ المظاهرات خرجت في الطبقة بريف الرقة، وبلدة محيميدة
بريف ديرالزور الخاضعة لسيطرة (ميليشيا قسد)، كما خرج أهالي مدينة تلّ أبيض شمالي الرقة بمظاهرة طالبت بالفزعة لأهالي درعا.

وخرج أهالي مدينة الحِراك بريف درعا الشرقي بوقفة احتجاجيّة تضامناً مع أحياء درعا البلد، ودعت إلى توحيد المناطق على مصيرٍ واحد.

الجدير بالذكر أنَّ قوات الأسد مدعومة بالميليشيات الإيرانية تحاصر أحياءَ مدينة درعا منذ أكثرَ من شهر، وبدأت منذ أيام بحملة عسكرية وقصفٍ ممنهج راح ضحيتَه عشراتُ الشهداء في محاولة لإخضاع أهالي درعا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى