مقترحٌ روسيٌّ لتمديدِ إدخالِ المساعداتِ إلى سوريا لمدّةِ 6 أشهر فقط

حامد العلي

قدّمت روسيا مقترحاً يوم أمس الخميس على أعضاء مجلس الأمن الدولي ويتضمّن تمديد آلية المساعدات الإنسانية إلى سوريا لمدّة 6 أشهر فقط.

وبحسب مصادر دبلوماسية فإنَّ اليوم الجمعة سيشهد تصويتاً على المقترح الروسي بشأن تمديد آلية المساعدات إلى سوريا لمدّة 6 أشهر فقط، مشيرةً إلى أنَّه هناك إمكانية لهذا المشروع بعد نظرِ مجلس الأمن في تقرير سيقدّمه الأمين العام للأمم المتحدة “أنطونيو غوتيريش”.

وينتهي العملُ بآلية المساعدات الإنسانية إلى سوريا من معبر باب الهوى شمالي إدلبَ غداً السبت 10 تموز، وسيتمُّ عقدُ جلسةٍ خاصةٍ لمجلس الأمن لإنهاء ملفِّ المساعدات قبلَ انتهاء الآلية المحدّدة.

ويواجه مشروع القرار الروسي مشروع قرار آخر وزّعته كلٌّ من النرويج وإيرلندا في 26 من شهر حزيران الماضي، ويتضمَّن تمديد آلية المساعدات عبرَ معبر باب الهوى، وإعادة تفويض معبر “اليعربية” الحدودي بين سوريا والعراق لمدّة عام.

ويوم أمس الخميس قرَّر مجلس الأمن الدولي تأجيلَ التصويت على تمديد آلية إدخال المساعدات عبرَ الحدود إلى الأراضي السورية بدون موافقة (نظام الأسد) في محاولة لتليين موقف روسيا، فيما أكّدت مصادر دبلوماسية إنَّ التأجيل يمنح مزيداً من الوقت لاستكمال المفاوضات.

ويتطلّب المشروع موافقة 9 دول على الأقلِّ من أعضاء مجلس الأمن الدولي، وبشرط ألا تعترضَ عليه أيّةٌ من الدول الخمسة دائمة العضوية في المجلس وهي روسيا والصين والولايات المتحدة الأميريكية وفرنسا وبريطانيا.

وبدوره أكَّد السفير الروسي لدى الولايات المتحدة الأميريكية “أناتولي أنطونوف” يوم أمس أنَّ موسكو وواشنطن ستجد حلّاً وسطاً يأخذ بعين الاعتبار شواغلَ البلدين ومصالح الشعب السوري، على حدّ تعبيره.

الجدير بالذكر أنَّ روسيا تحاول حصر إيصال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبرَ (نظام الأسد) فقط، وإغلاق معبر باب الهوى الحدودي مع تركيا، وهو ما رفضته عدّةُ دول من بينها دولٌ ذاتُ عضوية في مجلس الأمن الدولي وعددٌ كبيرٌ من المنظمات الإنسانية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى