ميليشيا (قسد) تتّبعُ أسلوباً جديداً في إنشاءِ نقاطِها العسكريّةِ شرقي سوريا

بدأتْ ميليشيا (قسد) باتباع أسلوب جديد في إنشاء نقاطها العسكرية بمناطق شرقي سوريا الخاضعة لسيطرتها.

وأفاد مصدر خاص لـ”جريدة شامنا” أنَّ أغلب رعاة الأغنام في مدينة الشدادي بريف مدينة الحسكة وبالذات في محيط سجن استخبارات لميليشيا (قسد)، أي هم عناصر للميليشيا بزي رعاة أغنام.

وأضاف المصدر أنَّ عناصر استخبارات ميليشيا (قسد) في محيط سجن الاستخبارات بمدينة الشدادي بريف الحسكة تحت قيادة “جانو كيتكاني “الملقب بالدكتور وهو أحد القادة الأجانب في صفوف الميليشيا.

وفي الـ19 من شهر أيار الماضي عزَّزت ميليشيا قسد من تواجدها في مدينة الشدّادي بريف الحسكة الجنوبي بعد وصول قرابة 40 سيارةً عسكرية للميليشيا قادمةً من ريف دير الزور.

الجدير بالذكر أنَّ ميليشيا قسد عزَّزت وجودها شمال شرقي سوريا، وزادت من عناصرها من خلال جلب قادة وعناصر من جبال قنديل بالإضافة إلى حملات التجنيد الإجباري الذي فرضته في مناطق سيطرتها، كما أنَّ الأهالي باتوا يتخوّفونَ من حملات الاعتقال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى