هل تسمعين

مع الرياح نداءهم وصراخهم

وأنين هاتيك السنين

في بلدة كان الجمال دثارها

في قرية كان السلام شعارها

والشعب متفق ولا حقد دفين

قتلوا السلام بداية

وتلاه قتل العابدين الزاهدين

واتى السواد تطرف

اقصى اليسار

مقاتلا اقصى اليمين

والشعب يجلد بينهم

والشعب يحرم من بكاء

من نداء من انين او حنين

بقلم شعاع شمس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى