“واتساب” يكشفُ عن علاقةِ برنامجِ “بيغاسوس” التجسّسي بمؤسساتٍ إعلاميّةٍ

كشف الرئيس التنفيذي لتطبيق “واتساب ويل كاثكارت عن علاقة برنامج “بيغاسوس” للتجسّس والهجوم الذي استهدف التطبيق قبلَ سنتين، وبين مؤسسات إعلاميّة لها علاقة بهذا التجسس.

وربط الرئيس التنفيذي بين هجوم عام 2019 الذي استهدف 1400 مستخدمِ تطبيق واتساب من بينهم مسؤولون حكوميون في عدّةِ دول، بالإضافة إلى آخرين يشغلون مناصب أمنيّة من قِبل بعضِ الحكومات التي تستخدم برامجَ تجسس “NSO”، وبين تسريبات “بيغاسوس”.

وأشار إلى أنَّ 17 مؤسسة إعلامية من بينهم حقوقيون وناشطون إعلاميون كانوا هم من دبّروا التجسس على مستخدمي تطبيق واتساب، مضيفاً إلى أنَّه ماتزال هناك دعوى قضائية رفعتها شركة واتساب ضدَّ شركة “NSO” وهي الشركة الإسرائيلية المطوَّرة لبرنامج بيغاسوس.

وأوضح أنَّ التقارير تشير إلى تطابق ما حصل في هزيمة برامج التجسّس قبلَ عامين، كما نوّه إلى أنَّ هذا الأمر هو دعوةٌ للاستيقاظ لحفظِ المعلومات على الإنترنت، ومشيراً إلى أنَّ الهواتف المحمولة قد تكون آمنةً للجميع وقد تصبح سهلةَ الاختراق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى