وزيرا الخارجية التركي والروسي يتوصّلان لاتفاقٍ جديدٍ بخصوصِ سوريا

أعلن وزيرُ الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” ونظيرُه الروسي “سيرغي لافروف” عن التوصّل لاتفاقٍ جديد بخصوص سوريا.

وقال وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” في مؤتمر صحفي عقدَه مع نظيره التركي “مولود جاويش أوغلو” في مدينةِ “أنطاليا” التركية إنَّه تمَّ الاتفاقُ على تأسيس منطقة خالية من الوجود العسكري في محافظة إدلب.

وأشار لافروف إلى أنَّ روسيا تدرك حاجة المدنيين شمالً سوريا لاستمرار دخول المساعدات عبرَ تركيا.

وبدوره أكَّد وزير الخارجية التركي جاويش أوغلو أنَّ هناك توافقاً بالآراء بين تركيا وروسيا حول استمرار وقفِ إطلاق النار في سوريا، كما نوَّه إلى ضرورة الحفاظ على وحدة الأراضي السورية.

وشدّد أوغلو على ضرورة استمرار تدفّقِ المساعدات الإنسانية إلى سوريا، مشيراً إلى أنَّ تركيا مستعدّةٌ للتعاون مع كلِّ الدول المعنية بشأن الملفِّ السوري.

وأضاف الوزير التركي على ضرورة أنْ تكون جولةُ أستانا القادمة بنّاءةً، وأنْ يتمَّ العملُ على اتفاقيات جديدة في سوريا وعلى استمرار (اتفاقية أستانا).

وتأتي تصريحات لافروف وأوغلو في وقتٍ تشهد فيه مناطقُ الشمال السوري قصفاً مكثّفاً من قِبل قِوات الأسد وروسيا على ريفي إدلبَ الجنوبي وحلبَ الغربي وسهلِ الغاب مما أدَّى إلى سقوط شهداء وجرحى.

يُذكر أنَّ منظمة الدفاع المدني السوري أحصت سقوطَ 35 شهيداً بينهم 3 أطفال و5 نساء وعنصرٌ من الدفاع المدني، بالإضافة إلى إصابة 72 آخرين، وذلك نتيجةَ القصف الأخير الذي شنَّته كلٌ من روسيا وقواتِ الأسد شمالَ غربي سوريا منذ بدايةِ شهر حزيران الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى