وزيرُ الخارجيةِ الروسي سيزورُ تركيا اليومَ لبحثِ عدّةِ ملفّاتٍ على رأسِها الملفُ السوريُّ

يجري وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” زيارةً إلى مدينة أنطاليا التركية، اليوم الأربعاء، للقاء نظيره التركي “مولود جاويش أوغلو”.

وقالت الخارجية التركية في بيان لها، أمس الثلاثاء، إنَّ لافروف سيقوم بزيارة لتركيا يوم 30 حزيران الجاري، بدعوة من جاويش أوغلو.

وأشارت الخارجية التركية إلى أنَّ الاجتماعات ستنعقد في أنطاليا وستتمحورُ حول العلاقات الثنائية بين البلدين، إلى جانب قضايا إقليمية أخرى.

فيما قالت الخارجية الروسية في بيانٍ لها، أمس، إنَّ الوزيرين سيبحثان قضايا مشتركة، وعلى رأسها الملفّان السوري والليبي.

بالإضافة إلى الوضع في جنوب القوقاز والشرق الأوسط وشمالِ إفريقيا و أفغانستان وأوكرانيا وآسيا الوسطى وشرقِ المتوسط ​​والبحر الأسود.

وبحسب البيان فإنَّ الحوار السياسي بين ورسيا وتركيا يشهد مؤخَّراً حركةً كثيفةً.

مشيراً إلى أنَّ الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي رجب طيب أردوغان، أجريا 6 مكالمات هاتفية منذ بداية عام 2021.

وكان الرئيس التركي قد أعلن قبل أسبوعين عن توقّعه وصول وفدٍ روسي إلى مدينة أنطاليا التركية، لمناقشة قضايا ثنائية، دون تحديد زمان الزيارة.

ويأتي ذلك عقبَ زيارة أجراها وفدٌ تركي دبلوماسي واستخباراتي إلى موسكو، مطلعَ الشهر الجاري، حول الملفّين السوري والليبي

حيث التقى نائبُ وزير الخارجية التركي “سادات أونال”، نظيرَه الروسي “ميخائيل بوغدانوف”.

وتركّزت الزيارة حول مسألة شائكة يواجهها الملفُ السوري حالياً، تتعلَّق بقرار المساعدات الأممية العابرة للحدود إلى سوريا، حيث تلمِّح موسكو إلى رفضٍ تمديد القرار.

ومن المتوقَّع أنْ يناقش وزيرا خارجية روسيا وتركيا هذا الملفَّ خلال لقائهما في أنطاليا، قبلَ أيام من انتهاء التفويض الأممي وانعقاد جلسة لمجلس الأمن الدولي، قد تشهد “فيتو” روسي ضدَّ القرار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى